محمد الجارحي: ١٠ ملاحظات على حلف الصحفيين الجدد لليمين بمركز شباب الجزيرة

علّق الكاتب الصحفي، محمد الجارحي، على بيان حاتم زكريا، سكرتير عام نقابة الصحفيين، والذي أكد فيه استمرار انعقاد حفل الإفطار السنوي وحلف المقيدين الجدد بالنقابة لليمين بمركز شباب الجزيرة، يوم الخميس المقبل.

 

وكتب «الجارحي» عبر حسابه الشخصي على موقع «فيس بوك»: «١٠ ملاحظات بخصوص قَسَمْ الصحفيين الجدد بمركز شباب الجزيرة».

 

وجاءت الـ10 نقاط على النحو التالي:

 

١- إصرار النقيب وسكرتيره على مخالفة الأعراف والتقاليد النقابية رغم اعتراض أغلبية أعضاء المجلس يؤكد أن من يدير النقابة ليس المجلس المنتخب.

٢- يعلم النقيب وسكرتيره أن إلغاء حفل أداء القسم معناه عدم حضور أحد لإفطار مركز شباب الجزيرة وهو ما يضعه في موقف محرج، خاصة وأنه مر عليه يوم الصحفي واليوم العالمي لحرية الصحافة وعمل نفسه من بنها.

٣- لا تتصيدوا الأخطاء اللغوية للسكرتير العام وكتابته حسيسا بدلاً من حثيثا لأن البيانات غالباً تأتي له مكتوبة وهو مشكوراً بيعمل لها forward .

٤- على أعضاء المجلس السبعة ( أغلبية ) الرافضين لأداء القسم خارج النقابة اتخاذ موقف حاسم ومعلن ضد هذه المسخرة النقابية.

٥- الصحفيون الجدد ذاهبون لمركز شباب الجزيرة بفلوسهم ( ثمن وجبة الافطار ١٣٠ جنيه ولو معه مرافق فوجبته بـ ١٠٠ جنيه) أما لو نقيب أو عضو مجلس أو عضو قديم تدفع ٣٠ جنيه؟؟ متخيلين الاستغلال والجباية؟؟

٦- افطر حيثما شئت يا سيادة النقيب أنت ومن معك.. لكن بلاش عك.. القسم في النقابة.. كفاية إهانة وقلة قيمة.

٧- بلاش كل شوية تصدر للناس إن المعترضين على العك اللي بتعمله إنت والسكرتير إنهم جماعة سياسية كما جاء في بيان النقابة لإن المعترض على أداء القسم خارج النقابة جموع الصحفيين وأغلبية المجلس.

٨- لو حد بيمارس سياسة جوا النقابة فالحقيقة هو أشرف بكتير قوي من إنه يكون مخبر ومفضوح وبجح.

٩- بلاش تتوهموا إن النقابة بتركيبتها الحالية ممكن تدخل بيت الطاعة أو إن الصحفيين ممكن في يوم يكونوا منساقين ليكم أو لغيركم.. التجربة بتقول إن النقابة هتفضل حرة ومحدش هيقدر يلغى دورها.. وعيب حركات الرش والديتول اللي بتعملوها لإن ريحتكم بقت وحشة.

١٠- أدعو الزملاء والأساتذة أعضاء المجلس إلى عدم حضور هذه الاحتفالية لأنها إهانة لنا وللنقابة.. أما زملائي الجدد فلا لوم عليهم.. تعبوا وتحملوا كثيرا حتى يحصلوا على عضوية النقابة.. وقدرهم وقدرنا أن يتولى أمر النقابة الآن من لا يعرف ولا يدرك قيمتها.

 

 

وسادت حالة من الجدل بين أعضاء مجلس نقابة الصحفيين، حول حلف القسم للزملاء الجدد، حيث رفض أعضاء الاقتراح، معتبرين إياه مخالفًا للقانون واللائحة الداخلية للنقابة.

 

وأصدر حاتم زكريا، الأمين العام لنقابة الصحفيين، بيانًا، صباح اليوم، أكد فيه استمرار انعقاد حفل الإفطار السنوي وحلف اليمين بمركز شباب الجزيرة، يوم الخميس المقبل.

وقال البيان «يسعى البعض حسيسا إلى تشويه أي نشاط إيجابي يقوم به مجلس نقابة الصحفيين لصالح الجماعة الصحفية، وذلك بغرض إفشاله، ويستخدمون في ذلك كافة الأساليب غير المشروعة وعبارات الترهيب والتخوين أو إخراج بعض نصوص مواد قانون النقابة من سياقها، ومحاولة استنطاقها بما ليس فيها، ويتناسون إننا نقابة مهنية، ولسنا جماعة سياسية، وهذا هو ما حدث في احتفالية لجنة القيد المحدد لها يوم الخميس المقبل بمركز شباب الجزيرة، الذي تم اختياره كمكان للخروج من المأزق الذي وجدنا أنفسنا فيه».

وأضاف «فالكل يعلم بما فيهم هؤلاء وهؤلاء أننا نقوم بعملية ترميم، وتطوير وإصلاح لمطعم النقابة بالدور الثامن ليصبح لائقا بالأسرة الصحفية،والدور الرابع لايصلح، ولا يتسع للاحتفال وحاولنا إقامته بالنادي النهري للصحفيين إلا إننا وجدناه لا يصلح بعد المعاينة التي قام بها مدير عام النقابة ومسئول العلاقات العامة بسبب ارتفاع منسوب مياه النهر في هذا الوقت من العام، وكان اختيار مركز شباب الجزيرة لأنه المكان الأقرب للنقابة، ويسهل الانتقال إليه بدون مشقة على الزملاء».

وتابع «أما الاستناد لنص المادتين 74 ،32 من قانون النقابة. فهذا إخراج لنصوص قانون النقابة من سياقها فالمادة 74 تتحدث عن أداء القسم ولم تحدد مكانًا لأدائه أما المادة 32 فإنها تتحدث عن مكان انعقاد الجمعية العمومية التي يجب انعقادها بدار النقابة، ولا تتحدث عن مكان انعقاد احتفالية لجنة القيد والإفطار السنوي للنقابة».


اقرأ على مصر العربية

تعليقات فيس بوك

شاهد أيضاً

المصري يبحث عن المربع الذهبي أمام الاتحاد

يلتقي فريقا المصري والاتحاد، في العاشرة مساء اليوم الجمعة، على ملعب برج العرب ضمن مباريات الجولة 32 …

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com